روح الشباب العرب
بسم الله الرحمن الرحيم



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
http://im15.gulfup.com/2011-10-28/1319817028982.gif
http://www.n-oor.com/vb/
http://www.n-oor.com/vb/
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» هوايات
25/11/14, 09:17 pm من طرف زائر

» ابوذر الحلواجي
04/11/12, 07:57 am من طرف هنوي زيزو

» فلم النبي ابراهيم (عليه السلام)
04/11/12, 07:56 am من طرف هنوي زيزو

» تتتتن
20/11/11, 05:17 pm من طرف نور الزهراء

» هل تعرف معنى الهواية بشكل دقيق؟
26/10/11, 08:32 pm من طرف عذاب الروح

» يمه يايمه نعي حزين جدا
25/10/11, 06:34 pm من طرف هنوي زيزو

» ميثم التمار
25/10/11, 06:33 pm من طرف هنوي زيزو

» تعال شوفها زينب .. السيد محمد الصافي
25/10/11, 06:32 pm من طرف هنوي زيزو

» شوفوا هاي الطفلة - السيد محمد الصافي
25/10/11, 06:32 pm من طرف هنوي زيزو

سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 ويلهامسون أهدر ركلة جزاء والتعادل وإسماعيل محمد خطف هدفين في الوقت الضائع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فليسوف الشباب المنتدى

avatar

عدد المساهمات : 12
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

مُساهمةموضوع: ويلهامسون أهدر ركلة جزاء والتعادل وإسماعيل محمد خطف هدفين في الوقت الضائع    18/10/11, 05:59 am

ويلهامسون أهدر ركلة جزاء والتعادل وإسماعيل محمد خطف هدفين في الوقت الضائع
متابعة - بلال قناوى:

كشّر لخويا حامل اللقب عن أنيابه وأكد نيته وعزمه الاحتفاظ باللقب للموسم الثاني على التوالي، وسحق العميد برباعية دون رد في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس باستاد حمد الكبير في افتتاح الأسبوع الثاني لدوري النجوم، وسجّل الرباعية جونيور ونشأت أكرم والبديل المفاجأة إسماعيل محمد (هدفان) في الدقائق 14 و76 و93 و97 .
وعاد لخويا إلى الصدارة وإلى القمة بالنقاط الستة وبالرباعية التي رفعت رصيده إلى 5 أهداف، بينما تجمّد رصيد الأهلى عند نقطة واحدة، وبات موقفه صعباً سواء للنتيجة الكبيرة أو للأداء.
قد تكون النتيجة غير معبّرة عن سير المباراة في شوطها الأول الذي كان فيه الأهلى ندًا ومنافسًا قويًا، لكنها معبّرة تمامًا عن سيطرة وتفوق لخويا وتمتعه بخبرة غير موجودة في الأهلى والتي كانت الفيصل في هذه الموقعة المثيرة
لابد من الاعتراف أيضًا أن ضياع ركلة جزاء للأهلي سدّدها ويلهامسون في العارضة في الدقيقة 19 من عمر الشوط الأول كانت كفيلة بتغيير مجرى ونتيجة اللقاء.
البداية جاءت ساخنة ومثيرة من جانب الأهلى الذي باغت منافسه القوي وحصل على أول ركنية وعلى أول فرصة لم يستغلها بالشكل الأمثل
وجاء الرد سريعاً من لخويا بأول فرصة محققة من تمريرة بينية تصل إلى نشأت أكرم انفرد وسدّد أنقذها باسل سميح وحوّلها ركنية نفذت بدقة على رأس محمد رزاق كادت أن تسكن الشباك لولا أنها اصطدمت بعبدالرحمن محمد الظهير الأيمن وارتدت إلى أحضان باسل سميح.
ويستمر الرد والهجوم العنيف من جانب لخويا وسنحت فرصة ذهبية للحصول على الهدف الأول لولا أن العارضة تصدّت للتسديدة الصاروخية التي أطلقها محمد موسى بيسراه وارتطمت بالعارضة وارتدت إلى داخل الملعب في الدقيقة التاسعة.
نجح لخويا الذي استشعر الخطر مبكرًا من العميد في فرض سيطرته والتحكم في منطقة الوسط بفضل تحركات نشأت وديبا وجونيور، بينما تحول الأهلي للدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة والتي كانت خطيرة للغاية بسبب اعتماد الأهلي على التمرير السريع وكان قريباً من تهديد مرمى بابا مالك الذي خرج من مرماه لتشتيت إحدى هذه الكرات فأعادها إلى عادل أحمد تعثر وسقط على الأرض وضاعت الكرة التي أراد تسديدها في المرمى الخالي.
هدف جميل للخويا
في الدقيقة 14 يحصل لخويا على ركنية من اليسار يمرّرها ديبا أرضية سريعة إلى جونيور خارج منطقة الجزاء وفاجأ الجميع وسدّدها قوية تخدع باسل سميح وتسكن الزاوية اليسرى العليا مسجلاً الهدف الأول.
سيطر لخويا تماماً على مجريات المباراة وتحكم في سيرها وبات هو المتفوق من جميع النواحي بينما اختفى العميد تماماً ولم يعد له أي وجود هجومي، وحتى هجماته المرتدة توقفت واختفت تدريجياً.
وينطلق بكاري كوني في الدقيقة 18 من وسط الملعب دون أن ينجح أي لاعب أهلاوي في إيقافه ويطلق تسديدة صاروخية من خارج المنطقة تمر فوق العارضة.
ركلة جزاء أهلاوية ضائعة
وفي الدقيقة 19 تعود الهجمات المرتدة للأهلي وينطلق ويلهامسون من اليسار ويحاول المرور من بوقرة يعرقله ويحصل على ركلة جزاء يتصدى ويلهامسون ويسدّد الكرة تصطدم بالعارضة وترتد إلى داخل الملعب ويهدر فرصة ذهبية للتعادل.
زادت المباراة حماساً وقوة وسرعة بعد ركلة الجزاء الأهلاوية الضائعة والتي كاد الأهلي أن يحصل على ركلة مماثلة لولا أن عبدالرحمن عبده رفض احتساب الكرة التي مرّ بها عادل أحمد من بوقرة في الدقيقة 28 ويواصل عادل أحمد الانطلاق رغم التعثر ويسدّد في الشباك الخارجية، وينطلق عادل أحمد ويمر ببراعة للمرة الثانية على التوالي من بوقرة ويتوغل وينفرد ويسدّد في الشباك الخارجية مرة أخرى.
مع نهاية الشوط الأول تهدأ المباراة وينحصر اللعب في الوسط، وتعود الإثارة مع محاولة للخويا قادها بكاري ومرّرها عرضية لمحمد رزاق أنقذها الدفاع في الوقت المناسب في الدقيقة 38 وارتدت الكرة إلى ويلهامسون في اليمين يعيدها إلى بيدرو يطلقها قذيفة تمر بجوار أعلى القائم الإيسر.
الشوط الثاني
بدأ الشوط الثاني بهجوم من لخويا كاد أن يسفر عن الهدف الثاني من كرة عرضية مرّرها عادل لامي على رأس تراوري أنقذها باسل سميح في الدقيقة 48، وعاد باسل لينقذ مرمى الأهلى من فرصة محققة لمحمد رزاق في الدقيقة 56 أنقذها باسل وحولها ركنية، وبعدها مباشرة يطلق أنور ديبا تسديدة أرضية تمر بجوار أسفل القائم خارج المرمى.
اختفى الأهلى كثيرًا في هذا الشوط ولم يظهر هجومياً بسبب عدم قدرته على التصدى للضغط والهجوم القوي من جانب لخويا .
تشهد الدقيقة 60 أقرب وأسهل فرصة لإضافة الهدف الثاني للخويا حيث انفرد نشأت أكرم تماماً بحارس الأهلي لكنه سدّد الكرة بغرابة شديدة أرضية بجوار القائم خارج المرمى.
إصابة باسل
تتوقف هذه المباراة لأكثر من ثلاث دقائق بعد فرصة نشأت لعلاج باسل سميح حارس الأهلي الذي تعرّض للإصابة وكاد أن يخرج لكنه أكمل المباراة في النهاية.
ويتصدى القائم الأهلاوي للمرة الثانية لهدف محقق للخويا في الدقيقة 70 من تسديدة صاروخية أطلقها نشات أكرم من خارج المنطقة، وترتد الكرة بسرعة غريبة إلى ديوكو مرّرها أسرع إلى عادل احمد وانطلق بسرعته وأفلت من لامي وتراوري وكاد أن ينفرد لولا أن لامي منعه من ذلك على حدود المنطقة، ويتصدى ديوكو للكرة ويسدّدها بعيدة عن المرمى لتضيع أول فرصة للعميد في هذا الشوط.
وتسنح فرصة ذهبية ثانية بعد الفرصة الأولى الأهلاوية عندما مرّر ويلهامسون كرة بينية إلى بيدرو داخل المنطقة سدّدها عرضية مرّت أمام الدفاع وأمام المهاجمين دون أن تجد من يستغلها أو يشتتها حتى تحولت إلى ضربة مرمى.
الهدف الثاني للخويا
يشعر لخويا بالخطورة ويشعر باقتراب الأهلي من مرماه ومن التعادل فينشط وينطلق وراء الهجوم بقيادة الثالوث المرعب ديبا وبكاري ونشأت، وتصل الكرة إلى بكاري في يمين المنقطة يمرّرها متقنة إلى أكرم على نقطة الجزاء يخطفها هذه المرة بسن الحذاء داخل المرمى مسجلاً الهدف الثاني في الدقيقة 76 .
ويواصل لخويا الهجوم ويبحث عن الهدف الثالث الذي ضاع من أقدام بكاري من التمريرة البينية لانور ديبا.
ويجري بلماضي مدرب لخويا التغيير الأول في الدقيقة 79 بخروج محمد رزاق واشتراك لاعب الوسط حسين شهاب، وبعدها بدقيقة يجري بلماضي التغيير الثاني باشتراك إسماعيل محمد بدلاً من نشأت أكرم ويطلق أنور ديبا قذيفة لا تصد ولا ترد في الدقيقة 85 يبعدها باسل بقبضة يده ويكملها بريك ركنية، ونفذ ديبا الركنية بمهارة وموهبة وكادت أن تسقط خلف باسل لكنه كان بارعاً وأنقذ مرماه من هدف محقق.
لم ييأس الأهلى كثيرًا رغم تأخره بهدفين وحاول تعديل النتيجة لكن الأمر كان صعباً للغاية، وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع الذي وصل إلى 7 دقائق كاملة انطلق ديوكو ومرّر إلى ويلهامسون بمفرده في اليسار داخل المنطقة مرّرها عرضية قصيرة للدفاع .
ثلاثية للخويا
واصل لخويا اللعب وواصل الهجوم بحثاً عن هدف ثالث وهو ما تحقق في النهاية بالدقيقة 93 من هجمة تفوق فيها لخويا بعدد كبير من اللاعبين تبادلوا بينهم الكرة حتى انتهت إلى إسماعيل محمد انفرد تماماً بباسل سميح وسدّد الكرة أرضية داخل المرمى مسجلاً الهدف الثالث، وعاد إسماعيل محمد وسجل الهدف الرابع في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة والوقت الإضافي من انفراد تام بباسل سميح .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هنوي زيزو



عدد المساهمات : 280
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 17/10/2011
العمر : 28
الموقع : المنيزلة

مُساهمةموضوع: رد: ويلهامسون أهدر ركلة جزاء والتعادل وإسماعيل محمد خطف هدفين في الوقت الضائع    18/10/11, 01:38 pm

كل هاذا حقد على المروحه السويدية ويلي


عادي وش المشكلة من لاعب يضيع ركلة جزاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ويلهامسون أهدر ركلة جزاء والتعادل وإسماعيل محمد خطف هدفين في الوقت الضائع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
روح الشباب العرب :: قسم الرياضه :: روح الرياضة الاسيوية-
انتقل الى: